كلمة رئيس القسم

 

                                             

 

                                                 كلمة رئيس القسم                        

                                              د. علي بن فهد الدخيل 

 

 

نيابة عن زملائي وزميلاتي في قسم التربية الخاصة بجامعة المجمعة، يسرني أن أرحب بك أيها الزائر الكريم أجمل ترحيب، آملاً أن تجد في الموقع تعريفاً وافياً عن القسم ورؤيته ورسالته وأهدافه وبرامجه وإنجازاته. فقسم التربية الخاصة من أقدم الأقسام في الجامعة؛ إذ تزامن إنشاؤه مع إنشاء الجامعة عام 2009م. يسعى القسم منذ تأسيسه - ولايزال- إلى خلق بيئة تعليمية وبحثية مناسبة لطلابه وطالباته من خلال التركيز على تدريس القضايا المعاصرة في مجال التربية الخاصة والمرتبطة بشكل مباشر أو غير مباشر بالجوانب التعليمية والاجتماعية للمعاقين ومدى اندماجهم في مجتمعهم واستفادتهم من الخدمات المقدمة في جميع مؤسساته على المستوى التعليمي والخدمي. كما يسعى القسم إلى خلق بيئة تعليمية وبحثية تعاونية بين أعضائه من خلال عقد الندوات والمحاضرات والدورات وورش العمل واللقاءات العلمية الدورية ودعم وتوفير فرص التشارك في عملية البحث العلمي لتمكين الأعضاء من الاستفادة من خبرات بعضهم البعض والاطلاع على مستجدات البحث العلمي في مجالهم، والمشاركة في تطويرها. يضم قسم التربية الخاصة شطرين، طلاب وطالبات بالمجمعة وشعب طالبات إضافية بفرع الجامعة بالزلفي، كم يضم تسع لجان مساندة للعملية التعليمية والبحثية مثل لجنة التعلم والتعليم واللجنة العلمية ولجنة القياس والتقويم.

 

 يقدم القسم برنامج البكالوريوس في التربية الخاصة في عدد من المسارات وفي طور التأسيس والاعتماد لبرنامج ماجستير يخدم عدد من الجهات ذات العلاقة مثل منسوبي التعليم العام والخاص وغيرهم ممن لهم ارتباط مباشر أو غير مباشر بذوي الاحتياجات الخاصة، كم أن القسم يضم كوكبة من أعضاء هيئة تدريس على رتبة أستاذ مشارك، وأستاذ مساعد، ومحاضر، ومعيد، كما أن للقسم ايضاً مبتعثون ومبتعثات يواصلون دراساتهم العليا في جامعات متقدمة في عدد من الدول حول العالم. كما يسعى القسم بما فيه من كفاءات إلى إجراء العديد من الخطوات التطويرية للارتقاء به وبمنسوبيه من أعضاء هيئة تدريس وطلاب وطالبات علميًّا ومعرفيًّا وبحثياً، ولعلّ من أبرز ذلك هو التطوير المستمر لخطط القسم الدراسيّة في إطار متطلبات الجودة والاعتماد الأكاديمي وإعطاء الطلاب فرصة الاختيار بين عدد من المسارات الفرعية داخل تخصص التربية الخاصة بما يتوافق مع حاجات الطلاب و الطالبات وسوق العمل في المملكة. رغم حداثة إنشاء قسم التربية الخاصة بجامعة المجمعة إلى أنه خطى خطوات متقدمة بفضل الله سبحانه وتعالى، ثم بجهود منسوبيه وبدعم كبير من قيادات الكلية والجامعة؛ فللجميع خالص الشكر والتقدير.