15

ربيع الأول 1441
الموافق 12 نوفمبر 2019

السياسات للبريد الالكتروني

القائمة الرئيسية

تواصل معنا

هاتف : 014045555
تحويلة : 5555
فاكس : 0164041450
البريد الإلكتروني : [email protected]
آخر تحديث الخميس, 2019/02/21 - 12:22

تطبق السياسات على جميع الوحدات الإدارية في الجامعة وتشمل (الأفراد –العمادات-الوكالات-الكليات-الوحدات)

 

السياسات التي ينبغي مراعاتها لاستخدام البريد الإلكتروني من أجل الحفاظ على الخصوصية والاستخدام الامثل للخدمة كالتالي:

  1. التحلي بحُسن التقدير فيما يختص بمعقولية الاستخدام الشخصي للبريد الالكتروني.

  2. عدم ممارسة في أية أنشطة غير قانونية كالاختراق، والدخول غير المصرح به، أو التسبب بإدخال ما يضر بالحواسيب أو إدخال الفيروسات، أو القيام بتصرفات من شأنها التسبب في تعطيل استخدام البريد الالكتروني والتي قد يعاقب عليها النظام.

  3. يرجى الحفاظ على عدم تضمين البريد الالكتروني بالمحتوى الغير مرغوب فيه والضار والتصيد ومن الأمثلة على المحتوى أو السلوك غير المرغوب فيه:

    •  استخدام معلومات أو مواد محمية بأنظمة الحماية الفكرية.

    • استخدام التصيد للمحاولة في التخفي في هوية كاذبة للحصول على بيانات المستخدمين الآخرين مثل كلمات المرور والتفاصيل المالية وأرقام الهوية الصادرة عن جهات حكومية.

    • استخدام البريد الإلكتروني لإنشاء أو توزيع أي هجوم، أو الرسائل التخريبية، بما في ذلك رسائل تتضمن تعليقات مسيئة عن العرق أو الجنس أو السن أو التوجه الجنسي، المواد الإباحية، والديني أو المعتقدات السياسية، أو الأصل القومي أو الإعاقة.

    • إرسال رسائل إلكترونية غير مرحب بها أو تطوعية.

    • إرسال رسائل أو صور مغرضة أو ذات محتوى تهديدي أو كل ما يشابه ذلك.

    • إرسال رسائل إلكترونية تنتهك قانون CAN-SPAM أو أية قوانين أخرى لمكافحة المحتوى غير المرغوب فيه

    • بيع أو تبادل أو نشر عناوين البريد الإلكتروني لأي شخص بدون موافقته.

    • استخدامoffice365 في تنفيذ مخططات احتيالية أو خداع المستخدمين بأية وسيلة أخرى

    • إرسال رسائل غير مصرح بها عبر خوادم مفتوحة أو خوادم جهات خارجية.

    • توزيع برامج ضارة مثل الفيروسات والفيروسات المتنقلة ونقاط الخلل وأحصنة طروادة والملفات التالفة وأية عناصر أخرى من هذا القبيل ذات طبيعة تخريبية أو خداعية.

في حال حصولك على أي رسائل بريد الإلكتروني مشابه لهذا المحتوى يجب تبليغ هذا الأمر إلى عمادة تقنية المعلومات على الفور عبر بريد ([email protected]ليتم اتخاذ الاجراء اللازم.

  1. يجب عدم نقل المعلومات الشخصية أو إطلاع أية جهة أخرى عليها.

  2. عدم السماح للمستخدمين بتبادل أسماء المستخدمين وكلمات المرور فيما بينهم.

  3. عدم استخدام البريد الالكتروني الجامعي في الأنشطة التجارية، ما لم يصدر بشأنه موافقة الجهات المختصة في الجامعة.

  4. الحفاظ على خصوصية وسرية اسم المستخدم وكلمة مرور البريد الالكتروني، وتخصيصها وإستخدامها بصورة آمنة .

  5. الالتزام بالقواعد التي تنصح بها عمادة تقنية المعلومات عند اختيار كلمة المرور ، للاطلاع على القواعد اضغط هنا.

  6. في حال وجود أي شك بانكشاف كلمة المرور يجب تغييرها فوراً و إبلاغ عمادة تقنية المعلومات عبر الخدمات الالكترونية (es.mu.edu.sa) يحق للمنسوب الاشتراك في المجموعات البريدية التي تحقق أهداف العمل وليس أهداف شخصية.

  7. يتم تعطيل بريد الموظف في حاله عدم استخدامه للبريد لمدة 90 يوماً.

  8. يتم حذف الموظف من كل المجموعات فور طي قيده من الجامعة.

  9. يسمح لمستخدمي البريد الالكتروني الجامعي الاستفادة من المميزات المتاحة في office 365 بغرض الإفادة منها لأهداف تخدم العمل الرسمي من النواحي الإدارية والأكاديمية والبحثية وخدمة المجتمع.

  10. يتم تقيد الاستخدام حسب قوانين المملكة المعمول بها مع عدم وضع صور مخالفة أو استخدام البريد أو تغيير البيانات الخاصة بالمستخدم من المعلومات

الشخصية أو اسم المعرف أو صورة المعرف وما يتبعها من مسمى صور أو ما شابه ذلك إلى اي دلالات لا تتوافق مع سياسات وقوانين المملكة أو سياسات الجامعة المنشورة.

 

 


 

سياسة استخدام خدمة مركز الرسائل:

 

  • -المناسبات التي برعاية معالي مدير الجامعة او سعادة وكيل الجامعة

  • -المناسبات العامة سواء لأعضاء هيئة التدريس والموظفين، او بتوجيه من مدير الجامعة أو أصحاب السعادة وكلاء الجامعة أو من عمداء العمادات المساندة .

  • - المناسبات المختصة بالطلاب او الطالبات الجامعة ، بتوجيه من معالي مدير الجـامعة او أصحاب السعادة وكلاء الجامعة .

  • - التهنئة بالأعياد والمناسبات الوطنية الرسمية.

  • - حفل التخرج.

  • - التنبيهات و التوعية الأمنية.

  • -رسائل تحديث الأنظمة الإلكترونية والإعلانات عن توقف الخدمات الإلكترونية للصيانة.

  • -الاستبانات المجازة من معالي مدير الجامعة أو سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي.