05

شوال 1441
الموافق 28 مايو 2020

عمادة شؤون المكتبات تنظم الملتقى الثقافي الرمضاني ( فوائد رمضانية )

القائمة الرئيسية

تواصل معنا

هاتف : 0164041553
تحويلة : 1553
فاكس : 0164041570
البريد الإلكتروني : [email protected]
آخر تحديث الخميس, 2020/05/21 - 23:38

برعاية كريمة من سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي سعادة الأستاذ الدكتور محمد بن عبدالله الشايع، نظمت عمادة شؤون المكتبات الملتقى الثقافي الرمضاني بعنوان "فوائد رمضانية" عبر منصة مايكروسوفت تيمز وذلك يوم الأربعاء الموافق ٢٠ / ٩ / ١٤٤١ هـ من الساعة ٩:٣٠ مساءًا حتى الساعة ١١:٣٠ مساءًا. حيث افتتح الملتقى بكلمة لسعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي أ.د. محمد بن عبدالله الشايع تلاها كلمة لعميد شؤون المكتبات د. شادي بن عبدالله الشويعر.
و يتكون الملتقى من جلستين، الجلسة الأولى بعنوان: تطوير الذات في رمضان، وتشتمل على ثلاثة محاور، المحور الأول قدمه سعادة أ. د. عبدالله بن خليفة السويكت بعنوان ( الفعالية والإنجاز)، المحور الثاني قدمه د. ريان البركاتي بعنوان ( رمضان صحة)، والمحور الثالث كان من تقديم د. هدى بنت أحمد البراك وعنوانه ( كيف تكون متميزاً)، حيث أدار هذه الجلسة سعادة عميد شؤون الطلاب د. خالد بن إبراهيم العفيصان؛
في حين أن الجلسة الثانية كانت بعنوان: الأبعاد التربوية لشهر رمضان، وتتكون من محورين؛ المحور الأول قدمه د. عقل بن عبدالعزيز العقل بعنوان ( تربية رمضان)، والمحور الثاني قدمه أ. أحمد بن عبدالله العسيلان عنوانه ( تهذيب النفس في رمضان) حيث أدار هذه الجلسة وكيل عمادة شؤون المكتبات د. مساعد بن ضيف الله الحربي.
تخلل هذا الملتقى استقبال لأسئلة واستفسارات الحضور حول هذه المحاور في نهاية كل جلسة، حيث حضر هذا الملتقى عدد مميز من الحضور تجاوز ٧٠٠ مشارك ومشاركة، من داخل وخارج الجامعة من المهتمين.
من جانبه يتقدم عميد شؤون المكتبات بالشكر والتقدير لمعالي رئيس الجامعة د. خالد بن سعد المقرن على دعمه الدائم لعقد مثل هذه الملتقيات الثقافية التي بدورها تساهم في رفع الوعي والمعرفة لمنسوبي الجامعة والمجتمع المحلي، ولسعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي  أ.د. محمد بن عبدالله الشايع على توجيهاته ومتابعته الدائمة، والشكر موصول لجميع الزملاء المشاركين بهذا الملتقى من خلال تقديمهم عدد من المحاور الهامة ، والشكر للزملاء بعمادة تقنية المعلومات على تسهيلهم كافة الإجراءات التقنية التي ساهمت في نجاح الإعداد لهذا الملتقى والظهور بالشكل المميز، وللزملاء في الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الجامعي على تغطيتهم لهذا الملتقى. متمنين من الله التوفيق والعون.