17

رجب 1440
الموافق 24 مارس 2019

معالي مدير الجامعة يدشن جائزة الجامعة للبحث العلمي في نسختها الخامسة

آخر تحديث الاربعاء, 2019/02/06 - 16:50

 

 

برعاية كريمة من معالي مدير الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن تم  تدشين جائزة جامعة المجمعة للتميز العلمي في نسختها الخامسة ، وذلك خلال حفل أُقيم بهذه المناسبة في قاعة التشريفات بمبنى إدارة الجامعة والعمادات المساندة ، وبحضور وكلاء الجامعة وعمداء الكليات والعمادات المساندة وعدد من منسوبي الجامعة . وبدأ الحفل بكلمة لعميد البحث العلمي نائب رئيس اللجنة التنفيذية لجائزة جامعة المجمعة للتميز العلمي الدكتور ثامر بن شليح الحربي ، أوضح فيها بأن الجائزة في دورتها الخامسة في مسيرة الجامعة ، وتحظى بدعم كبير من معالي مدير الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن ، وهي جائزة سنوية تسعى إلى تهيئة مناخ فاعل للبحث العلمي المتميز والإبداع والابتكار ، وذلك تماشيًا مع أهداف الجامعة في خطتها الاستراتيجية ؛ لبناء القدرات التنافسية وفق متطلبات سوق العمل ومجتمع المعرفة ، والارتقاء بقدرات ومهارات الكوادر الأكاديمية ، وتجسيدًا للقيم الأساسية لجامعة المجمعة ، والتي منها الإبداع والابتكار ، وسعيًا من الجامعة في تحقيق مبادراتها التي تستهدف توفير بيئة داعمة ومشجعة لأعضاء هيئة التدريس وزيادة الإنتاج البحثي لمنسوبي الجامعة ، وأضاف بأن الجائزة تتكون من ثمانية فروع وهي: المسيرة العلمية المتميزة ، وجودة البحث العلمي ، والنشر في مجلات النخبة ، والاكتشافات والابتكارات ، والتميز في الحصول على التمويل الخارجي للبحوث ، وأفضل كتاب مؤلف ، وأفضل كتاب مترجم ، والتميز البحثي لطلاب الجامعة والمبتعثين . بعد ذلك تفضل معالي مدير الجامعة بتدشين الجائزة ، ثم ألقى كلمة بهذه المناسبة أثنى فيها على هذه الجائزة ونتائجها وأضاف بأن الجائزة ستشمل كل الجوائز العلمية بالجامعة ، وأن الفرصة فيها ستكون متاحة لجميع المساهمين فيها بما فيهم الطلاب والطالبات وطلاب الدراسات العليا ، وبين معاليه بأن البحث العلمي في صدارة منجزات الجامعة رغم حداثة نشأتها ، وأكد معاليه على ضرورة تعاون الكليات مع عمادة البحث العلمي من أجل زيادة فاعلية هذه الجائزة ، مضيفاً بأن مثل هذه الجائزة لها دلالة بثقة الجامعة بأبنائها ومنسوبيها ، سواء كانوا طلاباً أو أعضاء هيئة تدريس ، كما أن هذه الجائزة سترتقي بمنجزات الجامعة في مجالات البحث العلمي والتي نافست بها العديد من الجامعات التي سبقتها عمراً ، مؤكداً بأن هذه الإنجازات تحققت بعد توفيق الله ، ثم بالعزيمة والإرادة والتكامل وبتنسيق الجهود ، وفي نهاية كلمة معاليه تقدم بالشكر لجميع العاملين في هذه الجائزة . من جهته ذكر سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور محمد بن عبدالله الشايع ، بأن الجائزة تأتي تماشيًا مع أهداف وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي والتي تأتي ضمن سياق الأهداف العامة للجامعة في خطتها الاستراتيجية ؛ وأنهم في الوكالة ومن خلال عمادة البحث العلمي يسعون جاهدين لبناء القدرات التنافسية وفق متطلبات سوق العمل ومجتمع المعرفة ، والارتقاء بقدرات ومهارات الكوادر الأكاديمية الموجودة في الجامعة ، كما ذكر الدكتور الشايع أن الدعم اللامحدود الذي تجده الوكالة من قبل معالي مدير الجامعة تجعلهم قادرين على تنفيذ العديد من المبادرات وتحقيق كثير من التطلعات.  .