23

جمادى الأولى 1441
الموافق 18 يناير 2020

أرشيف الأخبار

0 0 0 Share
آخر تحديث الثلاثاء, 2020/01/14 - 08:28

سمو محافظ المجمعة يزور مركز جامعة المجمعة الدولي لتقنيات التأهيل والأطراف الاصطناعية

07 جمادى الأولى 1441

زار سمو محافظ المجمعة الأميرعبدالرحمن بن عبدالله بن فيصل مركز جامعة المجمعة الدولي لتقنيات التأهيل والأطراف الاصطناعية في مقر المركز بمجمع الكليات الصحية بالمدينة الجامعية بالمجمعة ، ورافقه خلال محافظ الزلفي مسفر بن غالب العتيبي ورئيس مركز حوطة سدير فهد صالح الزكري  ، واستمع سموه وأصحاب السعادة أثناء زيارتهم لشرح تفصيلي من قبل معالي مدير الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن ومن المشرف على المركز الدكتور مازن بن مشبب القحطاني ، كما اطلعوا خلال الجولة على أقسام المركز والخدمات المقدمة فيه .

هذا وذكر الدكتور مازن بن مشبب القحطاني خلال الجولة أن المركز قد تم إنشاؤه في 6 / 4 / 1439هـ الموافق 24 /12 / 2017م بعد موافقة معالي مدير الجامعة واعتماد معالي وزير التعليم - رئيس مجلس الجامعة - لمحضر مجلس الجامعة في جلسته الثانية للعام الجامعي 1437/1438هـ ، ضمن إستراتيجية الجامعة لخدمة العلوم والتقنية والتعليم ودعم التخصصات الصحية بالكليات ، والتوعية ، وإجراء البحوث ، وغير ذلك مما يندرج تحت مهام هذا المركز ، وبما يحقق أهداف الجامعة ، وأنهم يطمحون من خلاله إلى الريادة في مجال التأهيل الطبي والطب الرياضي وإنتاج الأطراف الاصطناعية ، كما يسعون على تحقيق رسالته بالعمل على التنمية الشاملة لقدرات الأشخاص ذوي الاعاقة ، وذلك من أجل إعادة تأهيلهم حتى يتحقق لهم الدمج الاجتماعي والتنمية الفردية، وكذلك الوصول إلى بناء دور فاعل في زيادة الوعي المجتمعي نحو قضايا الإعاقة والتعامل معها، ومساعدة الرياضيين على المنافسة بأقصى قدراتهم والوصول إلى أعلى مستويات الأداء من خلال توفير أحدث التجهيزات ، وبناء منظومة متكاملة في مجال تقنيات التأهيل ، وإنتاج الأطراف الاصطناعية والأجهزة التعويضية.

من جهته قدم معالي مدير الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن شكره وتقديره لسمو محافظ المجمعة الأمير عبدالرحمن بن عبدالله بن فيصل ولأصحاب السعادة هذه الزيارة ، معتبراً أن مثل هذه الزيارات هي الشراكات المثمرة والتعاون البناء فيما يخدم الوطن والمواطن ، وأن كلمات سموه التحفيزية لها دور كبير في نفوس العاملين في المركز بشكل خاص ، وقيادات الجامعة بشكل عام ، معتبراً معاليه سمو الأمير عبدالرحمن بن عبدالله بن فيصل شريكاً في نجاحات الجامعة التي تتحقق في كل المجالات .