16

ربيع الأول 1441
الموافق 13 نوفمبر 2019

أرشيف الأخبار

0 0 0 Share
آخر تحديث الاربعاء, 2019/10/16 - 09:26

فريق بحثي من الجامعة ينجز براءة اختراع ( وسادة مراقبة وسلامة الأفراد في المركبات والمؤسسات )

11 صفر 1441

أنجز فريق بحثي من الجامعة - وبالتعاون مع عدة قطاعات حكومية - تسجيل براءة اختراع لدى مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بعنوان : ( وسادة مراقبة وسلامة الأفراد في المركبات والمؤسسات) وذلك في إنجاز علمي غير مسبوق ، وامتدادٍ للعديد من براءات الاختراع والإنجازات التي حققتها الجامعة في مختلف المجالات .

ويأتي هذا الاختراع لحل عدة مشاكل مجتمعية حدثت خلال الأعوام السابقة ، تكرر خلالها حدوث حالات نسيان الطلاب في عدة مركبات وحافلات أثناء ذهابهم للمدرسة  أو بعد عودتهم ، مما نتج عنه حالات اختناق ووفاة ، وذلك بسبب عدم رصد وتنبه السائق لوجود الطالب ، مما دعت الحاجة الملحة إلى وجود ابتكار ينهي هذه المشاكل باختراع وسادة لمراقبة وسلامة الأفراد ، والتي تضمن - بمشيئة الله - تطبيق أعلى درجات الحماية والأمان بابتكار قارئ حراري برموز محددة مرتبطة بنظام مراقبة شامل ودقيق ولاسلكي ترصد تواجد الأشخاص من عدمه.

وقد ضم الفريق البحثي عدة أكاديميين من جامعة المجمعة ومن خارجها برئاسة وكيل الجامعة الدكتور مسلّم بن محمد الدوسري ، وفي الإطار ذاته سيمثل هذا الاختراع نقلة علمية في تطبيقه على عدة حافلات كنموذج أولي ، والذي سيعتمد مستقبلاً في نظام السلامة في وزارة التعليم ، بالإضافة إلى عرضه على عدة جهات للاستفادة منه مثل المرور وقطاع النقل العام .

الجدير بالذكر أنه تم اعتماد نموذج حقيقي للابتكار في الجامعة ممثلاً في مراقبة أربعة مقاعد مع وحدة مراقبة رئيسية لعرضه في عدة مؤتمرات ومعارض علمية محلياً وإقليمياً ودولياً .