04

صفر 1439
الموافق 24 أكتوبر 2017

أرشيف الأخبار

0 0 0 Share
آخر تحديث الاربعاء, 2017/10/11 - 12:30

الجامعة تحتفي بأبنائها المبتعثين الحاصلين على درجة الماجستير والدكتوراه

21 محرم 1439

برعاية معالي مدير الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن أقامت وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي حفل تكريم أبناء الجامعة الحاصلين على درجة الماجستير والدكتوراه للعام الجامعي 1437/1438هـ , وذلك بحضور وكلاء الجامعة وعمداء الكليات والعمادات ومدراء الإدارات ، حيث احتفلت الجامعة بحصول 64 مبتعثاً ومبتعثة على الدرجة العلمية ، منهم 26 طالباً حصلوا على درجة الدكتوراه , و38 طالباً حصلوا على درجة الماجستير .

وبدأ الحفل المعد بهذه المناسبة بكلمةٍ للمكرمين الحاصلين على الدرجة ألقاها نيابةً عنهم الدكتور رمزي الزيدي , حيث عبّر فيها عن بالغ شكره وامتنانه لإدارة الجامعة , وعلى رأسها الدكتور خالد المقرن , ولوكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور محمد الشايع , والعاملين معه في الوكالة , كما ذكر في كلمته أنه كان للمتابعة المستمرة الدور الكبير في تذليل الصعوبات وتوفير كافة الإمكانيات التي نحتاجها ،  ثم ألقى سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي أ.د محمد بن عبدالله الشايع كلمةً رحب فيها بمعالي مدير الجامعة , ونوّه إلى حرص معاليه ومتابعته للمبتعثين , وهنّأ الزملاء الحاصلين على الدرجة العلمية , وحث الحاصلين على درجة الماجستير بالمبادرة بمواصلة دراسة الدكتوراه لينضموا إلى زملائهم في تطوير وبناء الجامعة , كما ذكر سعادته أنه حان الوقت ليرد فيه المبتعثون جزءاً من واجبهم تجاه جامعتهم ومجتمعهم ووطنهم , وذلك من خلال الحرص على مواصلة العطاء والتميز ، وتمنى سعادته للجميع التوفيق في حياتهم العملية , وحثهم على بذل الجهد لخدمة العملية التعليمية ، بعد ذلك ألقى راعي الحفل معالي مدير الجامعة الدكتور خالد بن سعد المقرن كلمةً رحب فيها بالحضور ، وهنأ الخريجين على ما تحقق لهم من إنجاز ، وبيّن بأن دورهم أن يكونوا وسيلة خير للطلاب والطالبات ، كما أكد معاليه خلال كلمته على عدة نقاط منها مبدأ الشراكة مع الطالب والطالبة , وأن يتم التعامل معهم كشركاء وليس كمستفيدين فقط ، حيث أن مايعيب البعض هو النظر للطالب والطالبة كجهة مستفيدة ليس لها دور في العملية التعليمية ، كما أكد معاليه بأن يتم التعامل معهم كأبناء بالصبر عليهم , والسعي في تربيتهم وبنائهم وتعليمهم ؛ ليكون الطالب لَبِنةً صالحةً في بناء هذا الوطن الغالي ، وأكد معاليه بأن يكون الجميع أعضاء فاعلين في فريق العمل بالجامعة , حيث أن ما يصنع الإنجاز في الجامعة هو العمل بروح الفريق الواحد وليس العمل الفردي  ، كما بيّن معاليه خلال كلمته بأن الجامعة - ومنذ نشأتها - عملت بأن يكون لها عدد من المعايير والقيم ، وحرصت على تطبيقها منذ يومها الأول , واجتهدت في ذلك ، وحث الجميع على التمسك بها , والمحافظة عليها , ومنها : قيم النزاهة , والعدالة , والشفافية , وتكافؤ الفرص , والابتعاد عن التكتلات والأفكار المنحرفة .

وفي ختام كلمة معاليه أوصى الجميع بأن يكونوا نماذج مضيئة ، مؤكداً بأن النجاح ليس فيما يحصل عليه المرء وإنما فيما يقدمه للمجتمع ، ثم تم تكريم الحاصلين على الدرجة العلمية من قِبل معالي مدير الجامعة.