01

ربيع الأول 1439
الموافق 19 نوفمبر 2017

وثيقة دعم ذوي الاحتياجات الخاصة

آخر تحديث السبت, 2017/07/01 - 09:51

وثيقة جامعة المجمعة لدعم

الطلاب والطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة

المقدمة:

تسعى جامعة المجمعة جاهدة لتوفير الفرص المتكافئة للطلاب والطالبات من ذوي الاحتياجات الخاصة أسوة بزملائهم الأصحاء للالتحاق بجميع برامجها التعليمية والاجتماعية، وذلك انطلاقا من إيمانها بواجبها نحو خدمة جميع أفراد المجتمع بجميع فئاته. حيث يعتبر توفير جميع الوسائل النوعية لدعم طلاب و طالبات ذوي الاحتياجات الخاصة ركيزة أساسية في عمليات التخطيط واتخاذ القرار في الجامعة. كما لا تغفل الجامعة عند تنفيذ عمليات مراجعة الخطط الدراسية في كلياتها المختلفة أن تكون ملائمة لذوي الاحتياجات الخاصة مع الحفاظ على جودة  محتوى البرامج العلمية الأكاديمية.

ولأهمية أن تكون البيئة مناسبة لخدمة ذوي الاحتياجات الخاصة الفردية والجماعية و مهيئة لهم منذ اللحظات الأولى لالتحاقهم بالجامعة، فإن الجامعة تسعى لتسخير جميع طاقاتها و إمكاناتها ويبذل منسوبيها قصارى جهدهم للتأكد من تحقق ذلك.

 

سياسة جامعة المجمعة لدعم الطلاب والطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة:

تسعى الجامعة لتهيئة بيئة جامعية مناسبة وجاذبة للطلاب والطالبات وخاصة ذوي الاحتياجات الخاصة من خلال:

1.  التعاون مع أعضاء هيئة التدريس والموظفين على تهيئة البيئة الجامعية بمختلف مكوناتها حتى يتمكنوا من أداء دورهم بشكلٍٍ كامل في الجامعة.

2.  تقييم الطلاب و الطالبات بناءً على قدراتهم الخاصة.

3.   تعزيز وتشجيع مستوى المسؤولية الشخصية للطلاب والطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة.

4.  توفير البيئة المناسبة للطلاب و الطالبات من ذوي الاحتياجات الخاصة في جميع كليات الجامعة لإتاحة الفرصة لهم للالتحاق ببرامج الجامعة التعليمية والاجتماعية.

5.  توفير مستوى مناسب من الوعي بالإعاقة لتعزيز مجتمع جامعي شامل.

6.  العمل على تدريب العاملين في الجامعة و خاصة الذين لهم ارتباط مباشرة مع الطلاب والطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة.

7.  الاهتمام بتوفير التجهيزات التعليمية المناسبة لكل طالب و طالبة من ذوي الاحتياجات الخاصة حسب نوع اعاقته لمساعدتهم على مواصلة تعليميهم الجامعي.

8.  الاهتمام بتدريب الطلاب و الطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة على التجهيزات التعليمية المناسبة لتحصيلهم العلمي.

9.  تشجيع وتحفيز الكليات والعمادات و الإدارات لدعم الطلاب والطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة من خلال تقديم الخدمات الخاصة المناسبة.

10.  ضمان السرية للمعلومات التي يفصحون بها عن إعاقتهم، وعدم الإفصاح عنها إلا وفق ما تقضي به  الأنظمة والتعليمات المعتمدة من الجهات ذات الاختصاص.

11.  ضمان أن تكون إجراءات السلامة والصحة المهنية شاملة لواقع متطلبات ذوي الاحتياجات الخاصة.

 

  يعتمد

معالي مدير جامعة المجمعة

د. خالد بن سعد المقرن

 

التزام  منسوبي الجامعة بدعم ذوي الاحتياجات الخاصة:

يلتزم منسوبو الجامعة بجميع فئاتهم من أعضاء هيئة تدريس وموظفين بتحمل المسئولية لضمان المساواة بين الطلاب والطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة وزملائهم في جميع الجوانب المشتركة، وأداء مهامهم الوظيفية دون تمييز بينهم ، والسعي لتبني نظام إدارةٍ بنّاء يتفهم السلوك الناشئ عن الإعاقة والذي يؤثر على الآخرين في قاعات الدراسة أو العمل، وخلق المناخ الذي يساعد الطلاب والطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة على الاقتراب منهم ومناقشة القضايا التي تؤثر على دراستهم الجامعية.

ويلتزم أعضاء هيئة التدريس بتطبيق منهج مرن استجابة لاحتياجات هذه الفئة من الطلاب والطالبات مع المحافظة على المعايير الاكاديمية الضابطة للمواد التعليمية الموكلة لهم، بعد التنسيق مع الجهات المختصة بذلك، والالتزام بتقييمهم بناءً على مستواهم التعليمي وليس على درجة إعاقتهم.

 

            وكيل الجامعة                                                                   وكيل الجامعة                                 وكيل الجامعة

   للدراسات العليا والبحث العلمي                                                       للشؤون التعليمية

 

                  

مسئوليات الطلاب و الطالبات من ذوي الاحتياجات الخاصة:

يمثل تعاون الطلاب والطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة ومشاركتهم المسئولية لتوفير وسائل دعمهم، واستعدادهم لمناقشة متطلباتهم الخاصة ( مع المساعدة إذا لزم الأمر) ركيزة أساسية في توفير الخدمات الفردية والجماعية في وقتها ومكانها الصحيح، وهذا يعني أن إبداءهم الرأي في التجهيزات أو وسائل التعليم وتقييم ملائمتها لاحتياجاتهم سيكون أكثر فائدة لبلوغ بيئة جامعية شاملة و مناسبة. 

وتكون مشاركة الطلاب والطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة المسئولية لتوفير تلك البيئة من خلال:

1.          التقيد بالأنظمة والقوانين المعتمدة في الجامعة.

2.          التعامل مع منسوبي الجامعة باحترام وتقدير متبادل.

3.          توفير المعلومات التي تساعد على توفير الخدمات المناسبة لهم في الوقت المناسب.

4.          توفير الوثائق والتقارير التي تساعد على تحديد نوع الإعاقة من مصادر ذات اختصاص معتمدة.

5.          أن يكونوا مبادرين للتواصل مع عمادة الكلية التي يدرسون بها من أجل التعاون في تحديد المعوقات و الحلول المناسبة للمصاعب التي تعيق  تحصيلهم الدراسي.

6.          الحرص على استخدام الخدمات والتجهيزات المخصصة لهم بطريقة صحيحة ومناسبة.

 

                                                

                                     وثيقة لدعم الطلاب والطالبات ذوي الاحتياجات الخاصة